شؤون اسرائيلية

اليوم.. حركة استيطانية تعقد مؤتمراً لـ “تطبيق السيادة الإسرائيلية” على القدس

شعاع نيوز: كشفت “حركة السيادة” اليمينية المتطرفة عن جدول أعمال مؤتمر (تطبيق السيادة الإسرائيلية على القدس الشرقية) الذي يعقد اليوم الخميس في البؤرة الاستيطانية “بيت أوروت” على قمة جبل الطور – المشرف على البلدة القديمة – مؤكدةً أن شخصيات حكومية إسرائيلية كبيرة ستشارك في الافتتاح وفي التداول في ثلاث نقاط أساسية تتصدر أعمال المؤتمر.

وقالت الحركة أن المؤتمر سيعقد تحت عنوان “أقف على الحائط وأطالب بالسيادة”، وستتصدر أعماله خطة العمل للعام المقبل وما أنجز وما لم ينجز والأسباب والمعوقات، أما القضية الثانية مستقبل البلدة القديمة والوجود اليهودي فيها، وثالثًا: المسجد الأقصى والمطلوب للمرحلة المقبلة من “حركة السيادة” لتمكين اليهود من العمل بحرية في (جبل البيت) بناء على ما تحقق خلال العامين المقبلين.


اقرأ\ي أيضاً| الرئيس أمام مؤتمر “وثائق الملكيات”: لن نقبل بتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم في الأقصى


ودعا حاخامات من بينهم الحاخام شموئيل إلياهو، حاخام صفد ، ويسرائيل غانز الحركة للدفع نحو تطبيق السيادة في القدس الشرقية المحتلة وحسم مصير (هار هبيت) والبناء على ما تم إنجازه بمساعدة الشرطة والأمن الذي حسب قولهم ضرب الوقف وتنظيم المرابطين بيد من حديد.

وحسب الحركة سيتم تنظيم قضية اقتحامات المسجد الأقصى بشكل مختلف خلال المرحلة المقبلة بحيث لا تقتصر على الأعياد اليهودية.

وفي السياق ذاته، اقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر محلية بأن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الاقصى على شكل مجموعات، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.

ويتعرض المسجد الاقصى الى اقتحامات يومية من قبل المستوطنين ما عدا يومي الجمعة والسبت، على فترتين صباحية ومسائية، في محاولة لفرض التقسيم الزماني والمكاني فيه.

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى