شؤون اسرائيلية

34 ضحية منذ مطلع العام.. مقتل شاب في جريمة إطلاق نار في جت المثلث

شعاع نيوز: قُتل الشاب توفيق خالد عرو (28 عاما)، متأثرا بجراحه الحرجة في جريمة إطلاق نار ببلدة جت المثلث، في ساعة متأخرة من مساء السبت.

وأفاد الناطق بلسان “نجمة داود الحمراء” في بلاغ أولي، بأن “مركز الاستعلامات 101 تلقى بلاغا، الساعة 23:31، حول مصاب في حادث عنف بجت، وقدم طاقم طبي عمليات الإنعاش لشاب عانى جروحا حرجة وهو فاقد للوعي”.

مكان الجريمة
مكان الجريمة

وجاء لاحقا أن الطواقم الطبية أقرت وفاة المصاب بعد فشل محاولات إنقاذ حياته.

وذكر شهود عيان، أن “المصاب كان فاقدا للوعي أمام مدخل منزله وقد عانى جروحا حرجة، إذ قدمنا له العلاجات الأولية ولم يكن أمامنا سوى إقرار وفاته في المكان”.

وفتحت الشرطة ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمة التي لم تعرف خلفيتها بعد؛ دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.


اقرأ\ي أيضاً| مقتل فتى في جريمة إطلاق نار في النقب


34 قتيلا في المجتمع العربي منذ مطلع العام

وجاءت جريمة قتل توفيق عرو، وسط تصاعد في أعمال العنف والجريمة في البلدات العربية في مناطق الـ48 خلال السنوات الأخيرة، على الرغم من التواجد المكثف لشرطة الاحتلال التي عززت من نشر عناصرها وفتح محطات شرطية.

ويستدل من المعطيات المتوفرة أن عدد ضحايا جرائم القتل في البلدات العربية، بلغ منذ مطلع العام 2022 الجاري، 34 قتيلا، في حصيلة لا تشمل مدينة القدس ومنطقة الجولان السوري المحتلتين.

وبلغت حصيلة ضحايا جرائم القتل بالمجتمع العربي في العام 2021؛ 111 ضحية بينها 16 امرأة؛ لا تشمل ضحايا الجرائم التي وقعت في مدينة القدس وهضبة الجولان المحتلتين.

وبلغت حصيلة ضحايا جرائم القتل بالمجتمع العربي في العام 2020؛ 100 ضحية بينها 16 امرأة؛ لا تشمل ضحايا الجرائم التي وقعت في مدينة القدس وهضبة الجولان المحتلتين.

وقُتل 93 عربيا بينهم 11 امرأة في العام 2019، وفي العام 2018 بلغت حصيلة الضحايا 76 بينها 14 امرأة؛ فيما قُتل 72 عربيا بينهم 10 نساء في العام 2017.

واقتُرفت معظم الجرائم باستخدام السلاح الناري، وأخرى ارتكبت بالاعتداء والطعن بالسكاكين والآلات الحادة، والدهس، وغيرها من الوسائل.

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى