شؤون محلية

جادو عن استئناف دعم الاتحاد الأوروبي: هذا مفخرة لشعبنا ونتمنى تحويل الأموال بسرعة

شعاع نيوز: أكدت وكيل وزارة الخارجية أمل جادو، أن التصويت بـ26 دولة بالاتحاد الأوروبي الذى جرى أمس، حول استئناف الدعم المالي الأوروبي المقدم لفلسطين كان إيجابياً لصالح فلسطين وانتهت الأزمة بالموافقة على تحويل الدعم المالي بدون شروط.

وقالت: “موقف مقدر وايجابي على الرغم من طول الفترة التي استغرقها هذا الموضوع، ولكن الآن تم وبشكل كامل، وهذا مدعاة للشعور بأن صمود الموقف الفلسطيني برفض الشروط قد آت أكله”.

وأضافت جادو في حديث للإذاعة الرسمية -صوت فلسطين- : “موضوع الموازنة لعام 2021 قد انتهى ونتمنى تحويل الأموال بشكل سريع من قبل الاتحاد الأوروبي، وهذا الموضوع أصبح وراءنا، وهذا مفخرة لكل شعبنا”.

ويذكر أنه على مدار عامين لم يصل أي دعم مالي أوروبي إلى خزينة الحكومة الفلسطينية، وكانت هناك شروط من قبل الاتحاد باستئناف الدعم مقابل تغييرات في المنهاج المدرسي الفلسطيني وهو ما رفضه الجانب الفلسطيني بقوة.

وقالت مصادر خاصة “ان 26 دولة اوروبية من أصل 27 قررت استئناف الدعم المالي للسلطة بدون شروط”، مضيفة ان هذا الدعم مخصص نحو 80 % منه لصالح المشاريع والمستشفيات والمساعدات فيما يذهب 20% لخزينة السلطة.


اقرأ\ي أيضاً| اشتية يطالب البرلمان الأوروبي بالضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها بحق شعبنا


وعن قيمة الدعم المنتظر من أوروبا، أوضح مستشار رئيس الوزراء لشؤون التخطيط والمساعدات د.استيفان سلامة في تصريحات سابقة، أن أوروبا تقدم لفلسطين حوالي 300 مليون يورور سنويا ولكن ليست لخزينة الحكومة فقط بل تشمل كل شي.

وأضاف: “85 مليون يورو للأونروا، وهذا المبلغ تم صرفه نهاية العام الماضي، وما تبقى 214 مليون جزء منها لخزينة الحكومة والاخر للمشاريع التنموية”.

وتابع: “138 مليون يورور لخزية الحكومة، والباقي يذهب للمشاريع، وقد يكون هناك زيادة على هذا المبلغ قليلا وفقا لوعودات المسؤولين الاوروبين بمساعدات اضافية لفلسطين لمواجهة غلاء الاسعار”.

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى