شؤون اسرائيلية

الأحزاب الإسرائيلية تطلق حملاتها الانتخابية

شعاع نيوز: ذكرت قناة “كان” العبرية، اليوم الأحد، أن الأحزاب الإسرائيلية أطلقت حملاتها الانتخابية، وسط تحركات لتشكيل تحالفات مشتركة للأحزاب الصغيرة.

وقالت القناة: إن حزب “يسرائيل بيتينو” برئاسة أفيغدور ليبرمان، أطلق حملته الانتخابية، وسيطالب خلال المفاوضات الائتلافية المقبلة بتولي حقيبة الداخلية.

ونقلت القناة عن مصادر في الحزب، قولها: إن “حقيبة الداخلية كانت بحوزة حزب شاس لسنوات طويلة، ثم شاكيدة وساعر، وحان الوقت لتصل إلى يسرائيل بيتينو”.

وأضافت القناة أن حزب “يمينا” الذي كان يرأسه نفتالي بينيت، يستعد لخوض المعركة الانتخابية، علمًا بأنه يتأرجح على حافة نسبة الحسم بحسب استطلاعات الرأي الأخيرة.

وتتولى رئاسة الحزب حاليًا الوزيرة اييلت شاكيد، بعد إعلان بينيت عدم ترشحه في الانتخابات المقبلة، وفق القناة.

وأشارت إلى أن اثنين من نواب هذا الحزب وهما عيديت سيلمان ونير أورباخ قد يحصلان على مكانين مضمونين في قائمة الليكود كمكافأة على مساعدتهما في إسقاط حكومة بينيت.

وبحسب القناة، من المقرر أن تجتمع الوزيرة شاكيد اليوم مع النائب متان كهانا للاطلاع على توجهه السياسي وما إذا كان ينوي الانضمام إلى حزب “كحول لفان” برئاسة بيني غانتس.

وأفادت مصادر في حزب “يمينا” أن شاكيد لا تستبعد الانضمام إلى أي من المعسكرين اليميني أو الوسط واليسار.

يذكر ان الكنيست اقر الأول من تشرين ثاني/نوفمبر القادم موعدًا للانتخابات العامة في إسرائيل.

وستجرى الانتخابات الخامسة في 3 سنوات في التاريخ الذي أراده التحالف بأغلبية 57 مقابل 47 وهو الاول من نوفمبر وليس في الموعد الذي اقترحته المعارضة وهو 25 اوكتوبر.

وجاء تحديد موعد الانتخابات في الأول من تشرين الثاني/ نوفمبر، بعد أن قررت القائمة المشتركة دعم اقتراح الائتلاف، علما بأن المعارضة الإسرائيلية سعت جاهدة لتنظيم انتخابات الكنيست في 25 تشرين الأول/ أكتوبر.

المصدر: معا

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى