شؤون اسرائيلية

خلافات بين غانتس وشاكيد لهذا السبب

شعاع نيوز: شهدت جلسة ما يسمى بـ “المجلس الوزاري الإسرائيلي” المصغر “الكابنيت”، أمس مواجهة حادة بين وزيرة الداخلية إيليت شاكيد، ووزير جيش الاحتلال بيني غانتس.

وبحسب قناة 13 العبرية، فإن شاكيد طلبت إيضاحات حول الإيماءات المقدمة للفلسطينيين مؤخرًا خلال زيارة الرئيس الأميركي جو بادن، وطالبت بإجابات من غانتــس حول ذلك، قبل أن تعلو أصواتهما خلال الجلسة.

واتهم غانتس، شاكيد أنها تحاول استخدام أخبار مزيفة حول السماح بالبناء للفلسطينيين في مناطق (ج)، من أجل الحملة الانتخابية، مشيرًا إلى أن ما سمح به هو البناء داخل المناطق الفلسطينية، وأنه في المقابل تم المصادقة على بناء 4 آلاف وحدة استيطانية في مستوطنات الضفة.

وطلبت شاكيد تقديم مزيد من التفاصيل، إلا أن غانتس رفض ذلك.

وهذه المرة الأولى الذي يعقد فيه الكابنيت برئاسة يائير لابيد الذي يقود حكومة الاحتلال مؤقتًا لحين إجراء انتخابات وتشكيل حكومة جديدة بعد أشهر.


اقرأ\ي أيضاً| الشاباك يسعى لسن قانون يستهدف الأسرى الفلسطينيين

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى