شؤون عربية و دولية

تونس : نسبة المشاركة في الإستفتاء على الدستور الجديد للبلاد تجاوزت 27 %

شعاع نيوز : أعلن رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس فاروق بوعسكر، أن نسبة المشاركة في الاستفتاء على الدستور الجديد بلغت 27.5%. في الوقت الذي قاطعت فيه أحزاب المعارضة الاستفتاء، وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة “سيجما كونساي” ونشره التلفزيون الرسمي أن الناخبين في الاستفتاء وافقوا بنسبة 92.3% على دستور جديد يمنح الرئيس قيس سعيّد سلطات أكبر.

واشتكت منظمات من منع مراقبين وصحفيين من دخول مراكز الاقتراع، بينما وعدت هيئة الانتخابات بالنظر في كل التجاوزات، وبحسب بوعسكر، فإن عدد الناخبين داخل تونس يبلغ 8 ملايين و929 ألفًا و665 ناخبًا، يتوزعون على 51% إناث و49% ذكور.

ووفقًا لوسائل إعلام محلية، فلم تكن هناك طوابير أمام مكاتب الاقتراع، وكانت مشاركة الشباب محدودة مقابل مشاركة أوسع لكبار السن، ويجري التصويت في ذكرى مرور عام على إجراءات سعيّد، بعد أن حل البرلمان المنتخب وأطاح بالحكومة وفرض حالة الطوارئ وبدأ الحكم بمراسيم.

واتهم الرئيس التونسي قيس سعيّد جهات -لم يسمّها- بمحاولة إفشال الاستفتاء، في كلمة استغرقت نحو 15 دقيقة ونقلها التلفزيون العمومي.

ووفق آخر استطلاعات الرأي التي نشرت مساء الإثنين، حظي الدستور الجديد على موافقة 90 في المئة ممن شاركوا في التصويت.

وأفاد رئيس بعثة الجامعة العربية للاستفتاء عن الدستور، حسين الهنداوي، خلال مداخلته مساء امس، في تغطية خاصة لعملية الاستفتاء على اكسبراس اف ام، بأنه بطلب من الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، شاركت بعثة تتكون من عدد من الخبراء في مجال الانتخابات والاستفتاء من 5 دول عربية ” مصر والعراق والجزائر والكويت و من جزر القمر ”، في مراقبة عملية الاستفتاء بمراكز الاقتراع الموزعة على معظم ولايات العاصمة.

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى