فن

بصبغة فلسطينية.. دورة استثنائية لمهرجان الجونة السينمائي

شعاع نيوز – تحضيرات سرية تجري من أجل انعقاد الدورة السادسة من مهرجان الجونة السينمائي، الذي تم تأجيله قبل ثلاثة أسابيع إلى أجل غير مسمى.

لكن الناقد المصري طارق الشناوي كشف عن جديد المهرجان، بعدما كتب تدوينة عبر حسابه على “فيسبوك”، يكشف فيها ما يتم التجهيز له حاليا، حيث أكد الشناوي أن المهرجان يتم حاليا في سرية الإعداد للدورة السادسة منه، على أن تشهد تلك الدورة العديد من الأمور المختلفة عن بقية الدورات.

وستختفي المظاهر الاحتفالية على أن تكون هناك تظاهرة للسينما الفلسطينية، كما أن المهرجان تختصر أيامه من ثمانية أيام إلى نحو 5 أيام فقط.


اقرأ|ي أيضاً| “تحيا فلسطين وتسقط الصهيونية”.. أغنية سويدية تُشعل السوشيال ميديا


وكشف الشناوي أن الموعد المقترح للمهرجان سيكون في منتصف شهر ديسمبر المقبل، وذلك بعد أن كان المهرجان من المقرر أن ينطلق في منتصف أكتوبر الماضي.

وأعلن الشناوي عن رأيه في تلك الخطوة التي يتم الإعداد لها، معتبرا أن هذا الموقف إيجابي للغاية، ويجب أن تلعبه كل الأنشطة الثقافية في الوطن العربي، معتبرا أن الإلغاء تحت شعار التعاطف يعبر عن موقف سلبي، ولكن من خلال المهرجانات يمكن أن يصل صوت الحق الفلسطيني للعالم، كما أن الضيوف الأجانب سيلعبون دورا في إيصال الرسالة، وفضح المذابح الإسرائيلية.

واختتم الشناوي تدوينته قائلا “أتمنى أن تنجح خطة القائمين على مهرجان الجونة السينمائي ويعلو صوت الحق الفلسطيني من الجونة”.

جدير بالذكر، أن مهرجان الجونة السينمائي تبنى منذ تأسيسه مبدأ “السينما من أجل الإنسانية”، كقيمة أساسية تسهم في تعزيز قيم التفاهم الإنساني.

واختتم البيان “تأمل إدارة المهرجان أن تقام الدورة السادسة في أقرب وقت بعد استقرار الأوضاع في الأراضي الفلسطينية”.

مواضيع ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى